رواية مهمات سرية الفصل ال11 الجزء الأول

رواية مهمات سرية الفصل ال11 الجزء الأول

    رواية مهمات سرية الفصل ال11 الجزء الأول


    رواية مهمات سرية الفصل ال11 الجزء الأول



    رواية باللهجة : الليبية

    رواية من روايات صفحة روايات لوزه ليبية

    هيا بنا سوياً لقراءة الفصل .

    فاقت عيشة من نومها مع ساعة 4 ف نص الليل ....وناضت بتخش للحمام ... خطمت من جنب دار الياس كان الباب مفتوح... توقعت ان الياس مازال ماروحش وان بنتها بروحها ف الدار وتستنى فيه ... طلت على الدار لقت مي والياس حاضنين بعض بكل مااوتوا من قوة حضن لا صار ولا استوى امتع تكبيد وحب ورياف لاصقين وكأنهم تؤم سيامي .... وكأنهم عشاق كا قيس وليلى .. روميو وجولييت ...
    ....ضحكت ف سرها عيشة وسكرت عليهم الدار...
    مع تسكيرة الباب فاق الياس ومي ف نفس اللحظة ولقوا نفسهم حاضنين بعض ومكرشين ف بعض وكل تفصولة من تفاصيل الوجه مقابلة للأخر💋👄 نتيجة الحلم اللي كانوا يحلموا فيه كل واحد منهم
    الياس - 😳
    مي - 😳😳
    الياس - 😳😳😳
    مي - 😳😳😳😳😱😱😱
    * للحظات مي معش فهمت هذا شنو ... قعد يشوفلها الياس وهيا ف حظنه واتحولت نظرته ال الى نظرة الرجل الغريزية الثاقبة ... كيف بتنوض مي... لف الياس يده على خسرها وجبدها ليه بكل قوة لدرجة انها سرت في جسمها قشعريرة كتيار كهربائي خفيف .... كيف بتتكلم وتهزب لاحظت البخاخ بجنبها ... خافت من انه يشوفه وايهزبها وتنكشف خطتها ومعش تقدر تعاودها ثاني... فاسكتت وظلت ف مكانها محاولة انها تمد يدها وادس البخاخ تحت اليرغان ف هالأثناء ... قام يده الياس لشعرها ... وفرك فروت شعرها بكل حنية ... مش من طباعه لكنه في عالم وردي 😁😁 غمضت عيونها مي مع حركته هادي تبي تقاوم اصابع الياس اللي يتوغلوا ف شعرها وكأنها جلسة مساج لشعر ... قرب من بحدى وذنها و نفخ بشووي فتحت عيونها مي ولازالت مي تقاوم و تبي توصل للبخاخ ميل راسه يبي يشوفها شن بدير ولوين تتشحط ... فا حطت يدها الثانية ع خده تبي اتلهيه مشت بشوية ع خده صدقها ياناري وغمض عيونه ...وقربها ليه اكثر و بصوت مبحوح مملوء حنية همسلها - الليلة يا تكوني إنتصاري ، او تكونين إنكساري....نقطة


    المنتصف خارج الحسبة دائما ..
    *خافت مي من جملته وخافت اكثر من نظرة عيونه حست انه لعبت عالوتر الحساس وصدق المسرحية اللي دارتها من اجل البخاخ ... كانت نظرته كأسد بينقض على لبوة قرب منها اكثر .... واتمكنت اخيرآ انها توصل للبخاخ ... كيف بتحطه تحت اليرغان .... بسرعة شدلها يدها وقامها ... طاحت علبة البخاخ بينه وبينها .... واتحولت نظرة الياس الى نظرة غضب بركان وفهم كل الموضوع في ثانية واحدة انها بخت البخاخ بالعكس ... لان فتحت البخاخ لونها ابيض ...وعادتا الياس وجماعته يديروا ف زواق ازرق عليها كعلامة بش معش يطيحوا ضحية هالموقف زي ماصار ل مي ... ... اتشنجت مي ف مكانها وحست بالخجل لموقفها ... دفها وقالها وهوا ايكشخ - اطلعي من اهنا .... توا .... نووووضي ... اططططلعي
    @@@
    *فزت مي من السرير ومشت تجري فتحت الباب و طلعت ....
    (غبي انا ؟؟ كيف عاملتها ب حنية هكي .... كيف خليتها تضحك عليا بطريقة هادي ! بنت العشرين ضحكت عليا انا !!!! بالله شن كنت متوقع ياليأس انها جت ف حضنك عن قصد ؟؟ او انها استاحشاتك وماتحملتش بعادك ! الكلبة ايقضت فيا شعور دفين ماحركتاش انثى من قبل .. لالالا شعور ولا شي هادي مكنسة حرشة ولا عمري حنخليها تضحك عليا ثاني ... تو انوريك يامي
    * رجع اتكى عالسرير وقعد يشوف لسقف *

    {خسارة ياربي ... كشفني ... كنت نتمنى انه ماشافش البخاخ ... اقلها كنت نعاود الكرة .... مغباني كيف ماركزتش انه موجه ليا كيف .... اخ ياربي طلعني من اهنا استحشت حياتي الاولى ... يارب}
    *اتطت مي عالكنبة ف الصالة ... فكرت فكرت وخداها النوم*

    صبح الصبح اتململ الياس ف سريره وفاق بكابوس كالعادة .... هدى نفسه وشرب شوي اميا ... ومشي للحمام بش بياخد دوش ... على اول ماخش لمح السلة متع مي محطوطة .... خداها ب غل غله وطلعها قدام الدار وسكر الباب ورجع بش بيدوش ....

    عيشة - مي ... مي نوضي خيرك راقدة اهنا سمله
    فتحت مي عيونها وامها فتحت الرواشن ... غمضت عيونها للحظات وقتلها - خليني نرقد مارقدتش امس
    عيشة - هه 😏 كان انتي مارقدتيش من اللي رقد ياكبدي 😏
    مي - مارقدتش كله من البلي هذاك
    عيشة - من 😳 ؟
    مي - من غيره ...
    عيشة - 😏 حق بلي حق هه اللي مايدري ايقول سبول 😏
    مي - لا سبول ولا بصل غير خليني تره صبح ومانبيش اناقش ف ولا موضوع
    نزل الياس من فوق وقال - صبح الخير عيشة
    عيشة - صباح النور
    الياس - انتي هييه نوضي ديريلي قهوة .... انتي
    مي قامت راسها وقتله - اتكلم فيا قصدك
    الياس - ايه امالا فمن انكلم ف غولتي
    مي - مانعرفش اندير قهاوي اسفة
    الياس - اتعلمي شن قاعدة اديري
    مي -مانيش دايرة شي
    الياش - نوضي قتلك ... هي نستنى ... اهو ف بلكونتي ... قهوتي وسط
    مي - مانيش دايرة شي
    الياس - مانبيش نعاود دوتي ... اهو نستنى
    *وبدون مايشتنى ردها تلفت عليها ومشي وقعمز ف البلكونة المطلة عالجنان كعادته *
    مي - برا اقلب تره ناقصني غير نديرلم القهاوي
    عيشة - نوضي بالكي ديري قهوة لراجلك
    مي بتنرفز - امعشش اتقولي راجلك
    عيشة - راجلك ايه .. مدايرة روحها ماتبيشي 😏
    مي - تبي اطيبيله قهوة طيبيله ... انا مانيش متحركة من مكاني
    عيشة - به به مش وقته العراك توا الراجل يستنى..... تو انطيبها انا وانتي ارفعيهاله
    مي - فكيني تره ناقصني غير همه

    طيبت عيشة القهوة عالسريع ودارت فنجانين وحطت السزوة ف الصفرة وطلعت من الباب متع المطبخ اللي يفتح عالجنان و نتفت وردة منه ورجعت وحطتها ف فازة صغيرونة وواست الصفرة ومشت ل مي
    عيشة - مي ... مي ... نوضي ... انتي يابنت
    مي - ووووه ماتخليش من يرقد يعني
    الياس يصيح - قاعد نستنى راهووو
    عيشة - فكينا من عصبيته عالصبح نوضي ارفعيله قهوته نوووضي
    ناضت مي بكل كسل وقالت - افففففففف منه اف هاتي اهنا
    * مشت ل الياس وحطتله الصفرة وتلفتت بتمشي
    الياس - قعمزي
    مي - مان...
    الياس - قعمزي قلت ...
    *شاورلها بيده عالكرسي اللي قبالته ... ..
    مي - قلتلك مانب....
    الياس - وانا قلت قعمزي 😬
    قعمزت مي وهيا اتبرطم وحواجبها معقودات ... قعد يشوفلها كيف شعرها مكنكش ووجها خطوط النوم ...
    الياس نظرلها والعين ف العين - في الجديد كلامي معش نبي نعاوده اكثر من مرة فاهمة .
    مي - باهي ... حاجة تانية ..
    الياس- جايبتيلي وردة ههه سبحان الله شكلك تأثرتي من امس 😉
    شافت مي لصفرة واضايقت انها ماركزتش ف محتويات الصفرة قبل ما تجيبها .... سلت الوردة من الفازة ولوحتها من البلكونة وقتله - مافيش انسان عاقل يعطي ورد لذيب ...
    عجباته الجملة الياس واتقدم عالطاولة صب قهوة لفنجانه وقالها - جايبة فنجان لروحك بتشربي معاي الباين
    خدت مي الفنجان وبدير نفس لقطة الورد ... شدلها يدها بكل قوة خافت مي من تفنيصة الياس ورجعت قعمزت بكل هدوء وهو لازال شادلها يدها ...
    حطت الفنجان ورخالها يدها بشوي ...
    مي - لياس ... شن تبي مني ناقصة نوم ونبي نرقد وبالنسبة للي صار امس ك.....
    الياس - حنتغاضى عن اللي صار امس اوكي ....برغم لعبتي معاي لعبة حقيرة لكن حنفوتهالك يامي ولكن !
    مي - لكن شنو
    الياس - فكرة الهروب نحيها من بالك😬 ... سامعتني😬 ... نحيها من
    ب ا ل ك 😬... انتي ولا عمرك حتطلعي من هالباب😬 .. اتموتي وتحيي ف هالفيلا😬 .. ماتخلينيش ن
    مي - ما...
    الياس - معش تقاطعيني ف كلامي وهادي تاني نقطة😬 ...
    مي ب تطنفر - اوكي اوكي
    الياس - ماتخلينيش نجبرك انك تنحبسي ف دار طول اليوم 👇... مخليك انا على راحتك تلفزيون مجلات جنان بالمسبح متعه دار فيها الات رياضية اشغلي وقتك
    مي - الياس ... بما انك قررت تناقشتي بهدوء فاياريت تسمعني
    *ارتشف رشفة من قهوته وقال - نسمع
    مي - انت سلبتلي حياتي ... ومهما وفرت من اساليب راحة ليا فانا مش حنرتاح ... انا نكرهك ونكره كل شي فيك ونكره هالفيلا ... انت قطعتني من صاحباتي ... من دراستي ... من كل شي حلو كان ايخصني وحطيتني اهنا ف الحبس هذا
    الياس - شئ وطحتي فيه تعايشي مع الوضع الجديد .
    مي - يالبرودك يااخي ... ماتحسش انت ؟ !
    الياس - لا مانحسش .. تقدري تمشي حبيت نقولك هالكلمتين بس تنحي فكرة الهروب من بالك خير ماتشوفي مني حاجات مش حتعجبك بكل ..
    مي - وشن بنشوف اكثر مما انا شايفة
    الياس - مش عارف بس اللي نعرفه انهم حاجات ماتسركش بكل ....
    *رشف اخر رشفة من فنجانه ... ووقف خدي مفاتيحه وباكو دخانه ونقز من البلكونة على الجنان ...ركب سيارته وولعها وطلع من باب الفيلا وسكرها بالمفتاح .... *
    (الله لا يسامحك يالياس ... حسبي الله ونعم الوكيل فيك.... زعما كيف حال مهند استحشته ياربي ... حق نقدر ناخد تلفون امي ونكلمه )

    <><><>

    مهند - ياصابر البنت مختفية قريب ليها سبوع ومعاها
    صابر - وااااااك سيرة كل يوم صدعتلي راسي ياراجل فوتها تره
    مهند - قصدي البنت ماعمرهاش غابت كانت ديما تحضر
    صابر - فوت البلي اكيدة اتجوزت

    <><><><>

    مي -وين حاطاته ياربي تلفونها وييين ... قلبت دارها فوقي لوطي وشي مالقيته
    عيشة - ادوري ف تلفون
    مي - ايه تره اعطيني نتكلم
    عيشة - مافيش ... وتلفون ديما معاي
    مي - اشوية بس
    عيشة - لا ... فزي فيسع قيمي سلة العطور مت قدام باب دارك
    مي - اما سلة ... اهااا مش انا طلعتها ... لياس مطلعها
    عيشة - اللطف
    مي - قتلك انا وهوا نكرهوا بعض
    عيشة - 😏😏 صدقتك بري بري سلم بنتي اسلتي شعرك رايح زي الصوف
    مي - بنرقد اصلا ماعندي لاش نسلت فيه

    <><><>

    فيصل - صباح الخير يمة
    مديحة - صباح النور
    فيصل - ها يمة ... قوليلي امتى بتمشوا تخطبوا البنت
    مديحة - بعد يومين .... شنو رضت تسكن معانا ف دار او
    فيصل - لا ماحكيتلك عالمخطط
    مديحة - شايفة روحها من قبل ماتوصل وتبي حوش بروحها هه باهي اللي منتوف يافيصل كان هدا معش نحلموا نشوفوك
    فيصل - هههه لالا تعرفيني مانبعدش عليك
    مديحة - باهي اما نشوف اخرتها مع هالبنت

    <><><>
    حسن - اووو على غير عادة جاي بكري اليوم
    الياس - جينا بكري مش عاجب جينا ماخر مش عاجب ماجيناش بكل مش عاجب ... شن اندير قولي
    حسن - ههههه مستغرب بس ... قعمز قعمز
    الياس - اوكين ... شنو مافيش جديد
    حسن - جاي خبير البصمات شوي تاني ....
    الياس - اها علاش
    حسن بارتباك - اه ...شنو .. ولا حاجة ... قولي وين صاحبك المهندس
    الياس - قلت تو وقت اتقولي جيبه انجيبه
    حسن - باهي مليح جيبه بعد ساعتين هكي
    اليلس - اوك
    حسن - اسمع ... فيه جماعة يبوا ايجو ... يبونا نأمنولهم حماية
    الياس - جماعة شنو ووين بيجو
    حسن - مهربين ...
    الياس - شن بيهربوا
    حسن - تهريب حشيش ..
    الياس - هيا البلاد مهرودة ايخش من ايخش ويهربوا مايهربوا وماحد يندري يبوا الحماية علاش
    حسن - اللي بيهرب الحشيش خسر اغلب جماعته وفي نفس الوقت فيه حماعة متحلفة فيه متوقع انهم يطبوا عليه ...
    الياس - باهي يالافندي احنا شن دخلنا ف حاجات زي هادي
    حسن - بيعطيني كمية من صفقته ... وعلاوة على ذلك مبلغ مالي ... واهو نلقاه ف يوم ما
    الياس - اوكي يستر الله كما يطلع كمين ..
    طلع حسن دخان من علبته ومد ل الياس واحد وقال - لالا اطمن هذا مايديرهاش
    الياس - لان للحظة هادي قاعد نسحن عاللفعة كيف يديؤ فيك هكي
    حسن - حتى انا لكن ضاوي ايقولي فوته ....
    الياس - لو فوته صدقني حيسمعوا بيك بعض الاشخاص ... لازم اتعلم عليه
    حسن - خلي توا نفضى من موضوغ الفلاش والاب توب ... وحينها تو نخططوا كيف نطيحوا بيه
    الياس - تم ...
    حسن - خلي الموضوع بينا ضاوي ماتعطيشي علم بمخطط اللفعة
    الياس - اكيد بينا .
    وسام قريب حسن ... - السلام غليكم
    حسن - وعليكم اىسلام مرحب مرحب ...
    وسام - مرحبتين بيك شن حالك حسونة
    حسن - ف خيار الخير احبيبي
    وسام - شن حالك يااشبيب
    الياس - تمام ياقدر شن امورك
    وسام - متكمة عالكيف .
    حسن - مسعوووودددد مسعود
    مسعود - اينعم
    حسن - جيب قهوة
    مسعود - اوكي هي
    حسن - من امس نستنى ايصبح الصبح بش اتجي
    وسام - اياح هادي كلها محبة والا مصلحة
    حسن - هههه قليل من هذا وكثير من ذاك هههههههه
    وسام - قاعد كيف ماانتا صحيح وجه
    حسن - شن بيغيرني .... زود زود متلهف نبي نعرف من ورا هالاب توب
    وسام - ماجبت شي راه خلي ناخده معاي للمختبر ... حنحطه ف كيسة بش يحتفظ ببمصاته يعني مش حنمسحه بيديا
    حسن - اممممم باهي خود معاك مصعب
    وسام - اتشك فيا يابرادر
    حسن - احشومة ياطير ..لكن لضرورة احكام
    وسام - ت باهي باه مايهمنيش المهم بتحط الحنينات
    حسن - وليك احلى حنينات مبلغ محترم ...
    وسام - تم ... هيا خلي نتسقد انا
    حسن - اشرب قهوة
    وسام - تي لالا مستعجل ياراجل ... وقت انتم منه نبعتهولك مع الشبوب اللي بتبعتهومعاي والا انجي نسبمهولك شخصي
    حسن - شخصيآ
    وسام - تم تم .. سلامات
    حسن - سلامات
    الياس - خاطري نعرف كيف خنبها حمدي ... الشنطة ... ومن ايكون علاش ماتقابلتش معاه مم قبل
    حسن - حمدي هذا كان متع قهوة وشاهي مخدمه عندي شفقة ... بعدين نقلته يخدم ف جنان حوشي
    لكنه طلع كلب ... وشاك فيه مندس من البداية
    الياس - اهاا
    حسن - والبنت الكلبة اللي مدلها الشنطة ... كان نلقاها بس والله ...@#$$^ طول وبعدين نحطها ف دار ويبدوا جماعتي بتناوب عليها بالدور انشردها وانبهدلها
    *اشمقز الياس من هالكلمات وحس بحاجة عصرت في قلبه *
    (لو ان وجودي اهنا مش غطاء على هلبا حاجات راني خنقتك بيديا الزوز على هالكلام اللي اتقول فيه ياتافه )
    *خدي حبة مكسرات حسن والقاها ف فمه وشاف ل الياس وقاله - خيره ماعجبكش الكلام الباين
    الياس - قصدي مايجيش مهما كان انت اكيد عندك خوات و...
    حسن خبط عالطاولة وقاطعه - عن الغلط ياهنقر .... خواتي اشرف من واحدة العبي زي هادي
    *اضايق الياس وتحسر وسكر قبضة يده .... مارضاش هالكلام في البنت ومع هذا سيطر على اعصابه قدر المستطاع *
    الياس - اكيد ... اكيد
    حسن - غير نحصل عليها بس ...
    *على خشت ضاوي نحى نظاراته وجبد كرسي وقال - شن هيا اللي بتحصل عليها
    حسن - البنت اللي هربت بشنطة ..
    ضاوي - اه خيرها
    حسن نظر من فوق لتحت للياس وقال - لا شي غير اني بنبهدلها بس

    *دس على الياس لان لو عاود الجملة لضاوي ... ضاوي اول شي حيديره رصاصة ف راس لياس وبدون تفكير*
    (باهي اللي ماقالاش... كلب كلب هالضاوي لعنة الله عليه )

    *قعدوا يهدرزوا هما التلاتة كل مرة موضوع وبعدين مشي الياس وخدي محمد وجابه للمقر ويستنوا ف وسام ايجي ...
    فجاة جي اتصال ل الياس من مصعب .. رد عليه - ايواه ... ها مصعب
    مصعب - قاعد ف المقر والاه
    الياس - ايه
    مصعب - نتصل بالكابو يعطي خارج التغطية المهم توا قالي وسام ان الاب توب عليه تلاتة بصمات مختلفة
    الياس - الوو ... مانسمعش فيك راه مافيش تغطية .... الووو ... انقطع الخط
    حسن - شن فيه
    الياس - ماسمعت منه شي التغطية صفر ...
    حسن - عاودله
    دار روحه عاودله الياس وهوا اتصل برقمه الثاني وقال - خارج التغطية ... اصلا اكيدة دوة فارغة زي عادته يتصل عمال ع بطال هالمصعب
    حسن - اها اوكي
    *تلفت حسن وكمل تهدرسز مع ضاوي والياس متوتر
    (تلات بصمات .... منو ايكونوا ... بصمة لحسن .... وبصمة لضاوي ... والبصمة التالثة ياليا يالمحمد ...
    @#$$&^ برغم متاكد اني مسحته لكن الباين مامسحتاش كويس ... كيف الحل كيف ... مصعب هذا سطايله جاي ف الطريق هوا ووسام ... صبرني يارب ... فلقتنا يارامي ... فلقتنا )
    *وقف الياس وزعميته ماشي للحمام ... خش للحمام وركب شفرته التانية وبعت رسالة ل علي
    الياس >> علي احنا ف ورطة مايعلم بيها الا ربي
    علي << شن فيه ياراجل
    الياس >> الاب توب فيه تلات بصمات
    علي >> انا ف طريقي ليك
    الياس << لالا ماتجيش ...
    علي >> كيف الراي
    الياس >> مش عارف نحس ف روحي عاجز
    علي << كيف فاتت عليك وماسمحتش الاب توب
    الياس >> والله مسحته والباين اني مامسحتاش كويس ...حسن ينادي ... يستر الله وخلاص ....برا للفيلا وافتح الباب وحاول اطلع عيشة وبنتها ...سلام
    *نحى الشفرة وردها فجيبه وطلع من الحمام*
    <><><>

    علي - هيثمممم هيثممم
    هيثم - شنو
    علي - لياس ياراجل حصل
    رامي - ماتقولهاش
    علي شد رامي وعطاه بونية ع فمه وقاله كله منك كله منك بنخسر صاحبي
    هيثم - استهدى بالله ياراجل استهدى بالله
    علي - بجرايرك بدل مانفكروا كيف ننقذوا الناس حصلتنا وخليت البوس يضرر ربي يهديك
    شد فمه رامي ... ومسح الدم وقاله- عندك حق .... حنمشيله الكابو ونسلم نفسي
    هيثم - قعمز وريض حتى انت تره... هدو هدو ياجماعة وخلونا نفكروا ف حل
    علي - وصاني انطلع عيشة وبنتها من الفيلة

    <><><>
    حسن - كلمني مصعب وقال حاي هوا وسام ...
    *نظر لضاوي لقاه يشبحله ف شبحة متع قريب اطيح ياهنقر *
    الياس - باهي مليح ... وكانه منا وفينا مش حنرحمه
    حسن - اجمع كل الشباب اللي برا وخليهم يستنوا قدام الدار اهياه بمجرد مايجي وسام حياخد بصماتهم كلهم ....
    الياس - اوكي ...
    (زعما نهرب ؟ لكن كيف نهرب وانا جايب محمد معاي بالاضافة ل ان عيشة وبنتها ف الفيلا )

    *طلع الياس عالساحة الخارجية وجمع كل الشباب .... ورجع بجنب الكابو وهوا متوتر ايحس ب احساس الحسرة ...
    بعد شي نص ساعة ... جي وسام وجايب العدة متعه ... وبدي ياخد ف بصمات الشباب واحد وراء الثاني ...
    والياس مقعمز ويحرك ف رجله بتوتر وضاوي يراقب فيه وشاد البيرو يلعب بيه .... وفضل شابين قبل الياس و محمد ...
    ضاوي - هي يالياس ... دورك 😌
    *وقف الياس ورجليه مثاقلات ... ويدعي ان شاء الله علي طلع عيشة وبنتها من الفيلا ...
    (حنطلع سلاحاتي الاتنين بسرعة ... وحنعطي رصاصة ف راس حسن والثانية ف راس ضاوي ... واكيد حتكون موتتي على يد وسام قريبهم ماكنتش نتمنى ايصير هكي بس مافيش حل الا هكي .... لكن انا مش قاتل ... كيف اندير ... نتقبل الوضع ونبصم ... بمجرد بصمتي او بصمت محمد مشت للمختبر يضيع كل شي .... مي .... مي ... علاش نردد ف اسمها ... وعلاش لقطة متع امس ف الليل اتجي قدام عيني ... ان شاء الله طلعها علي من الفيلا يارب ... شن ذنبها مسكينة لو انشدت حينفذ حسن مخططه اللي قال عليه امبكري استغفر الله .... يارب نستودعك مي وامها ... )
    وماقطعش حبل افكاره الا لما ضاوي اتكلم وقال - الياس دورك ..
    هز راسه الياس و اتقدم ووقف قدام طاولة اللي وراها حسن ووسام فتحله وسام صفحة جديدة وكتبله اسمه ومدله الحبر ..... شن بيصير في الياس😶 ...وهل البصمة ليه او بصمة محمد😶 ؟؟وكان ليه او لمحمد فهم ميتين لا محالة 😳 ...
    هذا اللي حنعرفوه ف الحلقة 12


    يتبع....

    جميع الحقوق محفوظة للمؤلفة لوزة من صفحة روايات لوزة ليبية 

    لمتابعة صفحة المؤلفة علي الفيس بوك : من هنا
    ,
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع روايات كوريه متنوعه .

    إرسال تعليق